كيف يمثل تجلط الدم مصدر خطر كبيرا للمصابين بمرض "كوفيد-19" الشديد؟

الأحد 17 , أكتوبر, 2021

الكاتب : متابعات_متن نيوز

07:10:12:ص

يمثل تجلط الدم مصدر خطر كبيرا للمصابين بمرض "كوفيد-19" الشديد، الذي يسببه فيروس كورونا المستجد.

 

ويمكن خطر تجلط الدم في أنه قد يؤدي إلى السكتة الدماغية والنوبات القلبية وتلف الأعضاء.

 

وتوصل علماء من 12 مؤسسة طبية في الولايات المتحدة، إلى أنه يمكن للمرضى الذين يعانون من مرض معتدل أيضا أن يصابوا بجلطات مهددة للحياة، ويحتاجون إلى التعرف عليها مبكرًا وعلاجها.

 

وحدد الفريق، في دراسة نشرت، الجمعة، بدورية "جاما إنتيرنال ميدسين"، الطريقة الأكثر فاعلية لمعالجة مشكلة التجلط، وهو اكتشاف قد يكون له تأثير فعال  في علاج "كوفيد–19" وتقليل تأثيره على الدم.

 

ووجد الدكتور أليكس سبيروبولوس، الأستاذ في معهد فاينشتاين للأبحاث الطبية في مانهاست بنيويورك، أن المرضى الذين يعانون من أمراض متوسطة في المستشفى بعد تشخيص "كوفيد-19"، والذين لديهم مستويات مرتفعة من بروتين في الدم يعرف باسم (d-dimer)، كانوا أكثر عرضة بشكل خاص لخطر الإصابة بجلطات خطيرة.

 

واكتشف سبيروبولوس، الباحث الرئيسي في الدراسة مع فريقه، أن علاج هؤلاء المرضى بجرعة عالية من مخفف الدم، الذي يسمى الهيبارين منخفض الوزن الجزيئي (LMWH) يقلل بشكل كبير من احتمالية تكوين الجلطة والموت.

 

ووجد البحث أن الدواء متاح بسهولة في جميع أنحاء العالم وهو وسيلة فعالة من حيث التكلفة لمنع الجلطات وإنقاذ أرواح مرضى "كوفيد-19".

 

ومن المتوقع أن تغير هذه النتائج الممارسات الطبية، ما يؤثر على الطريقة التي يحدد بها الأطباء علاج مرضى (كوفيد-19) في المستشفى، ما قد يؤدي إلى عكس مسار المرض وزيادة بقاء المرضى على قيد الحياة.

جاري إرسال التعليق
Error
تم إرسال التعليق بنجاح