خسائر ضخمة للأسهم والنفط بعد ظهور متحور أوميكرون

السبت 27 , نوفمبر, 2021

الكاتب : متابعات - متن نيوز

12:47:51:ص

شهدت الأسهم الأمريكية والأوروبية، وأسعار النفط، تراجعا عقب ظهور السلالة الجديدة من فيروس كورونا "أوميكرون"، فيما استقر الذهب، ليكون الرابح الوحيد.

وأغلقت الأسهم الأمريكية، على انخفاض حاد بفعل المخاوف بشأن سلالة كورونا الجديدة، فيما سجلت أسهم أوروبا أكبر خسارة في 17 شهرا .

كما هبطت أسعار النفط، 10 دولارات في أكبر خسارة يومية منذ أبريل 2020، واستقر الذهب، بعد إقبال على الملاذ الآمن وسط قلق بشأن سلالة كورونا الجديدة.

وتراجعت المؤشرات الرئيسية للأسهم الأمريكية بشدة، في جلسة الجمعة، حيث تكبد المؤشران "داو جونز الصناعي"، و"ستاندرد آند بورز 500"، أكبر خسارة يومية بالنقاط المئوية منذ شهور، وانخفضت بشدة القطاعات التي كانت قد استفادت من إعادة فتح الاقتصادات، بفعل أنباء اكتشاف سلالة جديدة من فيروس كورونا قد تكون مقاومة للقاحات.

وتحركت السلطات حول العالم بقلق بالغ، الجمعة، بعد أنباء اكتشاف السلالة الجديدة في جنوب أفريقيا، وكان الاتحاد الأوروبي وبريطانيا من بين المناطق التي شددت إجراءات السفر إليها بينما سعى الباحثون لمعرفة ما إذا كانت تحورات السلالة الجديدة مقاومة للقاحات.

وكانت عمليات بيع الأسهم واسعة النطاق، حيث سُجلت خسائر كبيرة في القطاعات الأحد عشر الرئيسية على المؤشر "ستاندرد آند بورز"، باستثناء قطاع الرعاية الصحية، الذي تقلصت خسائره بفضل مكاسب قوية لشركات فايزر ومودرنا المنتجة للقاحات كورونا.

وتراجع المؤشر داو جونز الصناعي 905.04 نقطة، أو 2.53% عند الإغلاق إلى 34899.34 نقطة، وانخفص المؤشر" ستاندرد آند بورز 500 "القياسي 106.74 نقطة، أو 2.27%، إلى 4594.72 نقطة.

 
جاري إرسال التعليق
Error
تم إرسال التعليق بنجاح